?
 الأردن وتغيير الهوية السياسية .... بقلم : سميح المعايطه        الفساد.. شبكاته وحماياته وأعوانه .... بقلم : ماهر ابو طير       من يملأ الفراغ؟ .... بقلم : بلال حسن التل        «مطيع».. وإغلاق «الحنفية» .... بقلم : عوني الداوود       عن جلب مطيع.. هيبة الدولة واستعادة الثقة .... بقلم : صدام الخوالده        الأردن ونهاية عام 2018 عدة أسباب تدعو للتفاؤل .... بقلم : رندا حتاملة       رئيس قسم البصريات بـ "عمان الاهلية " يلقي محاضرات لإختصاصين بالسودان      

استئناف ابوظبي تواصل النظر في قضية مشتري لوحة رقم 1

أبوظبي ــ صوت المواطن ــ أيدت محكمة استئناف أبوظبي، الحكم الصادر بإدانة متهم، اشترى لوحة سيارة تحمل الرقم “1” بشيك من دون رصيد، والحكم عليه بالسجن 3 سنوات مع الأمر بإبعاده إلى خارج الدولة عقب تنفيذ القضية.

وكانت النيابة العامة قد أحالت المتهم إلى القضاء بعد أن شارك في مزاد أرقام لوحات السيارات المميزة، الذي نظمته القيادة العامة لشرطة أبوظبي وشركة “الإمارات للمزادات”، حيث قام بالمزايدة على الرقم “1”، وعندما رسا مزاد لوحة الرقم “1” لصالحه قام بسوء نية بتحرير شيك بقيمة 31 مليون درهم دون أن يكون لديه رصيد مقابل له.

وبعد انتهاء فعاليات المزايدة على باقي الأرقام، سلم اللجنة المنظمة شيكاً بقيمة مبلغ المزايدة، وعند توجههم إلى البنك لاستلام قيمة المبلغ من حساب المتهم تبين أن حسابه لا يغطي قيمة الشيك، لتقوم اللجنة بعد ذلك بإبلاغ الجهات المعنية وفتح بلاغ حول الواقعة.

وبالتواصل والتحقيق مع المتهم، اعترف بإصدار الشيك، وأنه كان يعلم عند دخوله المزاد وتحرير الشيك بعدم قدرته على سداد قيمة اللوحة التي قام بالمزايدة عليها، مدعياً أنه كان يخطط لبيع اللوحة بمبلغ أكبر، ثم سداد قيمة الشيك مع الاحتفاظ بالربح المتوقع.

وحذرت نيابة أموال أبوظبي من اتباع هذا السلوك الذي يجرمه القانون، مشيرة إلى أن عقود “الإمارات للمزادات” تنص على عدم انتقال ملكية الموجودات، التي يقوم بعمل مزاد عليها إلا بعد سداد كامل قيمتها، وبالتالي لا يمكن للشخص الذي يرسو عليه المزاد أن يبيعه أو يتصرف به بأي من الطرق إلا بعد سداد كامل قيمته، ويعتبر أي تصرف قبل السداد باطلاً وغير قانوني.

وفي السياق أكدت دائرة القضاء بأبوظبي أن محكمة الاستئناف لم تحكم في القضية المعروفة بـ "مشتري لوحة رقم 1" بعد، وأن القضية لازالت قيد المداولة، مشيرة إلى أن الخبر ورد بطريق الخطأ.

وكانت محكمة أول درجة قد أصدرت العام الماضي حكما بسجن المتهم لمدة 3 سنوات، بعد ادانته بمحاولة شراء الرقم بشيك من دون رصيد، وذلك على خلفية اشتراكه في مزاد أرقام لوحات السيارات المميزة الذي نظمته القيادة العامة لشرطة أبوظبي وشركة «الإمارات للمزادات».

حيث قام بالمزايدة على الرقم "1"، وعندما رسا مزاد لوحة الرقم "1" لصالحه قام بتحرير شيك بقيمة 31 مليون درهم دون أن يكون لديه رصيد مقابل له.





   أضف تعليقاً
الإسـم:
البريد الإلكتروني:
التعليق: