?
 الملك يرعى حفل توزيع جائزة الملك عبدالله الثاني لأسبوع الوئام العالمي بين الأديان       الملكة رانيا: المفرق لها مكانة كبيرة عند الهاشميين وهي الدرع الحصين الحامي لحدودنا       تمديد توزيع أموال محصلة بقضايا البورصة حتى 8 الشهر المقبل       تجديد الشراكة بين الحكومة والمصفاة قريباً       تعليق إضراب المستثمرين في قطاع الإسكان        صورة الأردن الإنسانية .... بقلم : د. نبيل الشريف        سلة ذهبية من إنجازات الدبلوماسية الملكية .... بقلم : بلال حسن التل       

المومني و نقابة الصحفيين و"صوت المواطن" ينعوا وفاة الكاتب الفانك

عمّان ــ صوت المواطن ــ نعى وزير الدولة لشؤون الإعلام الناطق الرسمي باسم الحكومة الدكتور محمّد المومني، وفاة الكاتب الصحفي والمحلّل الاقتصادي المعروف في صحيفة الرأي الدكتور فهد الفانك، الذي وافته المنيّة صباح الاثنين بعد مسيرة حافلة بالعطاء والتميُّز.

وقال المومني: "إنّ الأسرة الصحفيّة والإعلاميّة خسرت برحيل الفانك قامة إعلاميّة رفيعة المستوى، سعت على الدوام من أجل خدمة الوطن والمواطن"، حيث كانت للفقيد إسهاماته البارزة على المستويين الإعلامي والاقتصادي.

وأشاد المومني بمناقب الفقيد الذي تميّز على الدوام بطروحاته الصادقة والموثَّقة، وقدرته على طرح الأفكار الجريئة، التي طالما حظيت باهتمام الرأي العام؛ لافتاً إلى أنّ هذه الصفات جعلت الفقيد يحظى باحترام الجميع.

وأعرب المومني عن تعازيه لذوي الفقيد، ولعموم الأسرة الصحفيّة والإعلاميّة، مستذكراً إسهاماته الفانك الطويلة في العمل الإعلامي، وعُمق مواقفه تجاه مختلف القضايا المحليّة والإقليميّة، وفي جميع المواقع التي شغلها طوال مسيرته الحافلة.

كما نعت نقابة الصحفيين الزميل الكاتب الصحفي الدكتور فهد الفانك الذي توفي الاثنين .

وقال نقيب الصحفيين الزميل راكان السعايدة ان الأسرة الصحفية تودع ببالغ الحزن والأسى الزميل والقامة الإعلامية الكبيرة الاستاذ الفانك.

وأضاف ان الزميل الفانك، رحمه الله، كان كاتبا متميزا ومؤثرا، وخبيرا اقتصاديا وازنا وعميقا، اختلف معه البعض وايد طروحاته كثر، لكنهم جميعا اتفقوا على قدراته وقوة منطقه في كل ما كتب وما قدم من رأي وما عرض من تحليل في الشأن الاقتصادي الوطني.

وقال ان الاردن ونقابة الصحفيين وصحيفة الرأي تفقد أحد أهم اعمدتها وأبرز كتابها على مدار سنوات طويلة.

وولد الفانك في عمان عام 1934، وتخرج من كلية التجارة من جامعة عين شمس في القاهرة عام 1963.

وأصدر عام 1968 كتاباً صغيراً بعنوان "الأردن في عصر البنك المركزي"، وذلك بعد 4 سنوات على تأسيسه.

ويعتبر الفانك أحد أبرز الكتاب الصحافيين المتخصصين في الجانب الاقتصادي، وكان له مقال يومي في صحيفة الرأي يقدم من خلاله تحليلا اقتصاديا لكل ما يجري من تطورات اقتصادية، حيث اشتهر بتضمين مقالاته أرقاما تحليلية علمية للأزمات المالية التي تعاقبت على الأردن.

وشغل الفانك عدة مناصب من بينها منصب رئيس مجلس إدارة صحيفة الرأي، كما عمل فترة في البنك العربي ومديرا ماليا لدى شركة الخطوط الجوية الملكية الأردنية "عالية"، وعمل مدرسا لأربع سنوات في بلدة الحصن.

كما نعى "صوت المواطن" الزميل د. فهد الفانك أحد أهم وأبرز كتاب الزميلة "الرأي" راجيا من العلي ألقدير أن يتغمده بواسع رحمته ويسكنه فسيح جنانه. (بترا)





   أضف تعليقاً
الإسـم:
البريد الإلكتروني:
التعليق: