?
 مجلس الوزراء يقرّر نقل موازنة 17 هيئة مستقلّة إلى الموازنة العامّة       السفير الاماراتي يؤكد دعم الامارات لتطوير قطاع النخيل في الاردن       برعاية الأمير الحسن بن طلال.. إطلاق الشبكة الدولية لخبراء القضية الفلسطينية       الملكة رانيا تلتقي مجموعة من السيدات الأردنيات       مجلس الوزراء يجدد عقد قطيشات لهيئة الاعلام       صدور العدد 355 من مجلة أفكار       الملك يستقبل نائب رئيس الوزراء السنغافوري      

"بترا" تحتفل اليوم بعيدها التاسع والأربعين

عمّان ــ صوت المواطن ــ كتب مازن النعيمي ــ في الوقت الذي تسير فيه وكالة الانباء الاردنية (بترا) نحو إعلام دولة يستند على أسس مهنية وموضوعية، عبر وضعها قضايا الوطن والمواطن والتحديات الماثلة في مقدمة أولوياتها، تضطلع الوكالة بدور صحفي وإعلامي بارز، يهدف إلى إيصال رسالة ملتزمة بثوابت الوطن والأمة، ورسالته الحضارية والإنسانية بوجه عام.

وتواصل (بترا) التي تحتفل  اليوم الإثنين، السادس عشر من تموز، بعيدها التاسع والأربعين، مساعيها الدؤوبة لتحقيق أداء إعلامي أفضل وأكثر تميزاً، يقوم على الإبداع والمهنية والحرية المسؤولة في متابعة مختلف قضايا الوطن ونقل هموم المواطن وآماله، فضلاً عن تعزيز الوحدة الوطنية وتسليط الضوء على مكتسبات الدولة ومنجزاتها في شتى الميادين، ضمن إطار مسؤولياتها الوطنية والمجتمعية والمهنية.

ومواكبة للتطورات الحديثة تقوم الوكالة غدا بإطلاق موقع الكتروني جديد ومستحدث بمواصفات فنية أفضل ضمن خططها للارتقاء بالعمل الصحفي ليكون بمهنية عالية وسرعة ودقة وموضوعية، وتقديم خدماتها الاعلامية وفق افضل الممارسات المهنية، كما أعدت مؤشرات جديدة في العمل الصحفي والمهنية تشمل جميع العاملين في الوكالة من صحفيين واداريين وفنيين بهدف تحسين الاداء.

وعبر مسيرتها الممتدة الى 49 عاماً، تعتز (بترا) وهي تحتفل بهذه المناسبة، بإنجازاتها المتعددة التي تحاكي في الوقت ذاته منجزات الوطن، حيث رافقت وسجلت ووثقت ونقلت بالكلمة والصورة ما شهدته الساحة المحلية والعربية والعالمية من أحداث مهمة على مدى ما يقارب من خمسة عقود، أثرت بمجملها في رسم صورة تاريخ الأردن الحديث.

وبهذا الصدد، قال مدير عام وكالة الأنباء الأردنية الزميل الدكتور محمد العمري، إن العمل في (بترا) له خصوصية تكسب العاملين فيها ثقافة متميزة تحكمها المسؤولية والدقة والمهنية تجاه الوطن ومؤسساته، حيث بنيت على أسس ريادية انتهجتها الوكالة عبر مسيرة عطائها الطويلة في مختلف أرجاء الوطن والممتدة جيلاً بعد جيل، لتغدو نبع عطاء وطنيا يوفر المعلومة للجميع دون تهويل أو تهميش.

وأضاف، إن (بترا) ليست مجرد مؤسسة إعلامية تنقل الخبر والصورة فحسب، بل شاهداً أساسياً على مراحل تطور الإعلام الأردني بمختلف مكوناته، فضلاً عن أنها بيت الخبرة والمهنية التي أسسه رواد وأعلام في عالم الصحافة، كما حمل رسالتها النبيلة صحفيون لم يتوانوا لحظة عن خدمة وطنهم وقيادتهم وكل ذي صاحب قضية أو رأي أو حق.

وأكد العمري حرص الوكالة على مواكبة كل جديد ومستجد في عالم الصحافة والإعلام عبر أتمتة عملها وتطبيق مختلف التقنيات الحديثة فيه، حيث أدخلت إلى جانب عملها في مختلف الفنون الصحفية "الإعلام الرقمي" الذي يحظى بمتابعة واسعة بين جيل الشباب، وأسست لذلك قسماً متخصصاً يعنى بنشر الأخبار العاجلة وملخصات الأخبار والمتابعات الصحفية على مختلف منصات التواصل الاجتماعي.

وأوضح أن (بترا) تولي التدريب أهمية خاصة، انطلاقاً من نهجها القائم على تحسين جودة المنتج الصحفي، لتصل الرسالة الإعلامية للمتلقي واضحة من غير لبس، وبمستوى مهني متقدم، عبر تركيزها على شمولية التغطية ونوعيتها بصورة عامة، لافتاً بالوقت ذاته إلى أن الوكالة تستهدف في برامجها التدريبية الداخلية حاجة العاملين فيها للتدريب المتخصص لرفع مستوى الأداء المهني، فيما تحتل المسؤولية الاجتماعية تجاه أبناء وبنات الوطن ومؤسساته الرسمية وغير الرسمية مساحة من برامج الوكالة التدريبية والاستفادة منها، في حين تركز في تدريبها الخارجي على أطر التعاون القائمة بينها وبين الوكالات العربية والدولية.

ولفت العمري إلى أن الوكالة ما زالت بوصلة للإعلام الوطني المتطور والحديث، وما زالت نشرتها الإخبارية اليومية مصدراً رئيساً للأخبار في وسائل الإعلام المكتوبة والمسموعة والمرئية، حيث تبث يومياً نحو 160 خبراً صحفياً، وأكثر من 30 خبرا باللغة الإنجليزية، فضلاً عن الصور الصحفية التي تبث عن طريق موقعها الإلكتروني والتي تزيد على 60 صورة يومياً، إلى جانب عشرات الأخبار والصور والتقارير والمتابعات الصحفية التي تقوم بنشرها عبر صفحاتها على منصات التواصل الاجتماعي.

وأشار الى بث 258 الف رسالة خلال العام الماضي على موقع "فيسبوك"، و95 الف تغريدة على "توتير"، الى جانب بث عشرات الافلام على قناة "يوتيوب". وتستضيف الوكالة في مقرها مركز التدريب لاتحاد وكالات الانباء العربية (فانا)، حيث يقوم بعقد الدورات التدريبية للصحفيين العاملين في وكالات الانباء العربية التي تسهل عملية تبادل الاخبار بين هذه الوكالات.

وبين أن الوكالة تقوم بتقديم خدماتها في التدريب لطلبة الجامعات في كليات الصحافة في عدد من الجامعات الاردنية بموجب برامج تعاون موقعة بين الجانبين والتي يتم بموجبها أيضا تقديم منح للعاملين في الوكالة وابنائهم .

يشار الى انه استجابة لرغبة الدولة بايجاد وسيلة اعلامية تترجم انجازات الوطن وتعكس صورة الاردن في الخارج صدرت الارادة الملكية السامية بتاريخ 16 تموز عام 1969 بإنشاء وكالة الانباء الاردنية كدائرة مستقلة من دوائر وزارة الاعلام حددت مهامها بتحقيق غايات الاعلام الاردني عن طريق تغطية الانباء وبثها الى الداخل والخارج بالوسائل الفنية المناسبة،ضمن رؤية ورسالة تعبر فيها عن ضمير الوطن وتطلعات ابنائه، وترجمة الرؤى الملكية في ايجاد اعلام دولة يسهم في تقديم خدمات صحفية واعلامية تخدم الوطن والمواطن.

كما تقوم رسالة الوكالة على نقل هموم المواطن واحتياجاته لأصحاب القرار وترجمة انجازات وقرارات السلطات والهيئات، وإبراز صورة الوطن وانجازاته، والتطورات التي تحققت في مختلف المجالات، والعمل على ضمان أن تكون تلك الرؤية والرسالة الاعلامية في الاتجاه الصحيح من خلال المتابعة الحثيثة والمتواصلة المتواصلة والدائمة. (بترا)





   أضف تعليقاً
الإسـم:
البريد الإلكتروني:
التعليق: