?
 وزراء الثقافة العرب يناقشون الأدوار الثقافية في ترسيخ الهوية العربية       البورصة الأردنية والكويتية تغلق على ارتفاع و مؤشر مسقط و الفلسطينية يغلقان على إنخفاض        الأحوال المدنية تمدد العمل بإصدار البطاقة الذكية       الشحاحدة يبحث مع نظيره السنغافوري عمق العلاقات بين البلدين       "صحة الزرقاء" تغلق 3 مصادر مياه وتحجز 5 وتنذر 56 و تخالف 13 صهريج        العثور على هيكل عظمي لطفل في الكرك       26.3 دينار سعر غرام الذهب محلياً      

تدخل مثمر لوزارة الداخلية يعلق اضراب اقسام البيئة ببلدية اربد

اربد ــ صوت المواطن ــ توصل مجلس بلدي اربد الكبرى لاتفاق يعلق فيه اضراب عمال البيئة والمباشرة باعمال جمع النفايات فورا خلال الاجتماع الذي عقد الجمعة واستمر بضع ساعات وجاء ثمرة تدخل وزير الداخلية وفق رئيس البلدية المهندس حسين بني هاني .

واقتصر تعليق الاضراب على دوائر البيئة والاقسام الملحقة بها فيما سيتم الابقاء على قرار الاضراب لبقية موظفي وعمال دوائر ومؤسسات البلدية المختلفة .

وبموجب الاتفاق فان تعليق الاضراب بالبيئة سيستمر طيلة فترة المهلة التي حددها وزير البلديات للجنة التي شكلها وقومها 14 رئيس بلدية لبحث مطالب العاملين بالبلديات واتخاذ توصيات بشانها وان يصار الى تكثيف جهود ازالة النفايات التي تكدست بالمدينة ومناطقها على مدار ثلاثة ايام .

وقال رئيس البلدية المهندس حسين بني هاني ان فض اضراب العمال جاء ثمرة تدخل وزير الداخلية الذي تواصل بشكل مستمر مع البلدية ودفع باتجاه عقد الاجتماع للتوصل الى صيغة تضع حدا لمعاناة سكان المدينة جراء الوضع البيئي وتفاقمه السلبي مثمنا هذا التعاون الذي يعكس اهتمام الوزارة بمشاكل المواطنين .

واكد عدد من ممثلي الموظفين الذين تحدثوا في الاجتماع ان الاستجابة لتعليق اضراب عمال البيئة دافعه الوفاء للمدينة وسكانها وحقوقهم والحد ما امكن من معاناتهم وتذمرهم خاصة وان تداعيات الاضراب باتت تهدد بوضع كارثي على الصعيد البيئي .

واعربوا عن املهم بتفهم المواطنين لدوافعهم التي افضت للاضراب خاصة وان مطالبهم مضى عليها عدة سنوات دون ان تبادر الوزارة لبحثها والتفاوض حولها .

ويطالب العاملون بجملة مطالب تتمحور حول انشاء صناديق ادخار واسكان للبلديات ومكافاة نهاية الخدمة وتسكينهم بمسمياتهم الوظيفية في جدول التشكيلات وتثبيت عمال المياومة حيث توقف تثبيتهم منذ عام 2014 وانشاء اقسام سلامة عامة .

وكانت المدينة ومناطقها وعددها 23 منطقة عانت من تكدس النفايات في الاسواق التجارية والشوارع الرئيسية والازقة والحواري بصورة لم تشهدها بتاريخها وبصورة باتت تهدد بكارثة بيئية .(بترا)





   أضف تعليقاً
الإسـم:
البريد الإلكتروني:
التعليق: