?
 حالة طقس السبت في السعودية والبحرين والاردن ولبنان وسوريا       أكراد سوريا والقلق المشروع .... بقلم : منى بوسمرة       حقوق.. لا طموحات .... بقلم : رشاد أبو داود       التميز.. أسلوب ودورة حياة .... بقلم : علي العمودي       الأفكار والكلمات .... بقلم : علي أبو الريش       كيف تحافظين على زوجك؟ .... بقلم : ريم الميع        نحن واليمن: التفسيرات المغلوطة لتدخل مشروع .... بقلم : تركي الفيصل      

" ابو العبد " لكمال ميرزا : كتابة مختلفة عن السائد

عمّان ــ صوت المواطن ــ يضم كتاب "ابو العبد" جملة من النصوص السردية، هي أشبه بسيرة شخصية تحفل بالمرارة والسخرية من حراك الصخب في الحياة اليومية. يذهب كمال ميرزا في قصصه إلى الحد الأقصى، مسقطا الوسط الرمادي والموقف الرمادي والزمن الرمادي ،كما يسقط الحلول التوفيقية في زمن الفرز بين الأبيض والأسود في القضايا الكبرى كما في التفاصيل الصغيرة.

تنهض قصص أبو العبد على سلسلة لا حدود لها من الثنائيات المقابلة ، قليلا أو كثيرا ، أو بين المخفي والظاهر ، كما في (بزنس ) و (بقعة دم ) وخاصة في (العاشقة ) و (المهزوز ) ، وبما يشكل حقلا ممتدا من الدراميات المتضادة التي ينتج اصطدامها شررا يضيء ما عتم من الخطاب ويرسم سهم نار مشدود الى المستقبل وادائه في ذلك سخرية لاذعة ولسان سليط ، معجون بالشطة الحراقة ،كما في موظف (دولة ) و (العهد الجديد ) و(اكل عيش ) وخاصة في قصة "وطن عربي ".

تمتلك القصص لغة ابداعية على حدي القصة والمقالة تقتحم الراهن في المنطقة وتداعياته في تساؤلات ساخرة تعاين نماذج من افراد وشخصيات في الذاكرة او في بطون علامات النص الابداعي الانساني .(بترا)

 





   أضف تعليقاً
الإسـم:
البريد الإلكتروني:
التعليق: