?
 تمنيات.. أم مشاريع حقيقية؟ .... بقلم : مكرم الطراونة       حرائقهم وسيولنا .... بقلم : فهد الخيطان       كي لا نكتب مقالاتٍ لا تُقرأ .... بقلم : محمد داودية       منابت الشهداء .... بقلم : بلال حسن التل        براءة مركز حماية وحرية الصحفيين .... بقلم : نضال منصور       الاجهزة الامنية.. الف تحية .... بقلم : حاتم العبادي        رفقاً بالوطن .... بقلم : يوسف الحمدني      

الصناعيون يختارون ممثليهم غدا

عمّان ــ صوت المواطن ــ  يتوجه القطاع الصناعي يوم غد السبت الى صناديق الاقتراع لاختيار ممثليهم للقطاعات الصناعية العشرة ولغرف الصناعة بالعاصمة واربد فيما فاز مجلس ادارة غرفة صناعة الزرقاء بالتزكية.

وتأتي انتخابات غرف الصناعة والقطاعات الصناعية وسط تحديات عميقة تعيشها ابرزها ارتفاع كلف الطاقة ونقص العمالة والاغراق وانحسار الاسواق التقليدية وصعوبة وصول الصادرات لأسواق اخرى واجراءات بيروقراطية تعيق اتمام معاملات الصناعيين، اضافة لمعيقات ادارية وجمركية تفرضها دول مجاورة اثرت على انسياب المنتجات الاردنية لأسواقها.

يذكر أن عملية الاقتراع ستبدأ مثلما حددتها الهيئة المستقلة للانتخاب من الساعة الحادية عشرة صباحا بعد اكتمال النصاب القانوني بمختلف غرف الصناعة وحتى الساعة السابعة مساءً، في حين ان عملية الفرز ستبدأ فور اغلاق الصناديق وبحضور مندوبي المرشحين والمراقبين والصحفيين .

ويبلغ عدد المرشحين لانتخابات الغرف الصناعية 65 مرشحا، منهم 18 مرشحا لعضوية مجلس ادارة لغرفة صناعة عمان و18 مرشحا لعضوية مجلس ادارة غرفة صناعة اربد، و9 مرشحين لعضوية مجلس ادارة غرفة صناعة الزرقاء، بالاضافة لــ 20 مرشحا للقطاعات الصناعية.

وسيشارك بالانتخابات التي تشرف عليها للمرة الاولى الهيئة المستقلة للانتخاب 124 مراقبا محليا يتبعون لاربع جهات محلية و11 مراقبا دوليا ما بين مراقبين وفريق دعم ويتبعون لأربع جهات دولية بينما وصل عدد الصحفيين المعتمدين 163 لهذه صحفيا.

وتتنافس كتلتان على انتخابات غرفة صناعة عمان وهما (انجاز) التي يرأسها المهندس فتحي الجغبير وتضم ايضا المهندس نضال السماعين وتميم القصراوي وسعد ياسين وديما سختيان واحمد الخضري والمهندس اسماعيل زهران وعاهد الرجبي والمهندس موسى الساكت.

اما الكتلة الثانية فهي (وطن) ويرأسها نبيل اسماعيل وتضم بعضويتها الدكتور اياد ابو حلتم وعدنان غيث والمهندس محمد مظهر عناب وصبحي جبري والمهندس رجاء العلمي والمهندس الياس قعوار وزكريا الفقيه وحسين الجزار.

وتعمل غرفة صناعة عمان التي تأسست عام 1962على رعاية مصالح الصناعيين وتقديم الخدمات والبرامج لزيادة القدرة التنافسية للمنتجات الأردنية محلياً وعالميا بدعم السياسات وتعزيز الثقة بالمنتج الوطني.

كما تعمل على تطوير القدرات الفنية والتكنولوجية والإدارية والتسويقية والربط ما بين مؤسسات قطاع الأعمال وتوسيع نطاق الفرص أمام الأعضاء وتوفير خدمات ذات مستوى عالمي لهم للوصول الى التنمية الاقتصادية المستدامة المبنية على الاقتصاد الصناعي.

وتوزع المرشحون لانتخابات غرفة صناعة اربد على كتلتين سميت احداهما بكتلة (الشمال) ويرأسها رئيس الغرفة السابق لدورتين رائد سمارة وتضم في عضويتها بشر الشريدة ونائل النبالي ونضال الهنداوي وخلدون النادي واسامة سويدان وامين الرمحي وامجد بيبرس وموفق بني هاني.

اما الكتلة الثانية (وطن) ويرأسها رئيس الغرفة الحالي هاني ابو حسان ، وتضم هاني الشطناوي وفايزة الملاح وايوب العفوري وجبريل قرقع وحسين الدرايسة وخالد الخراشقة ومحمد الناطور ومأمون حلاوه.

وتعد غرفة صناعة اربد التي تاسست عام 1998 الجهة الممثلة للقطاعات الصناعية العاملة في محافظة اربد كافة وغالبيتها في مدينة الحسن الصناعية المؤهلة التي تضم ما يزيد عن 160 مصنعا بحجم استثمار يبلغ قرابة نصف مليار دينار وتوفر قرابة 40 الف فرصة عمل واقيمت المدينة عام 1991 على مساحة 1178 دونما ويتوقع ان تشهد حالة توسع جغرافي قريبا في اعقاب تنامي الطلب على اقامة صناعات جديدة .

وتعد الصناعة الوطنية قاطرة ورائدة النمو الاقتصادي بالمملكة وهي المشغل الرئيسي والاكبر للايدي العاملة الاردنية كما ان صادراتها المساهم الاكبر في تخفيض العجز التجاري ودعم خزينة الدولة ومخزون الاحتياطيات من العملات الاجنبية.

وتصل مساهمة القطاع الصناعي بالاقتصاد الوطني لما يقارب 40 بالمائة بصورة مباشرة او غير مباشرة، ويرفد احتياطيات المملكة من العملات الأجنبية بما يزيد على 7 مليارات دولار سنويا كنتاج للتصدير والاستثمار.

ويدفع القطاع الصناعي بعموم المملكة نحو مليار دينار سنويا تعويضات للعاملين، يرفد الخزينة بأكثر من 1ر1 مليار دينار سنويا ، كضرائب على الانتاج كما يعتبر من اهم القطاعات الجاذبة للاستثمار حيث يستأثر بحوالي 70 بالمائة من حجم الاستثمارات المتدفقة الى المملكة.

ويشغل القطاع الصناعي 236 الف عامل في اكثر من 17 ألف منشأة قائمة بمختلف مناطق المملكة برأسمال مسجل يقدر بحوالي 5ر3 مليار دينار فيما تشكل صادراته 90 بالمائة من الصادرات الأردنية الكلية وتصل لنحو 130 بلدا حول العالم.(بترا)

 





   أضف تعليقاً
الإسـم:
البريد الإلكتروني:
التعليق: