?
 "تنشيط السياحة" تفوز بجائزة رواد التواصل الاجتماعي العرب عن فئة السياحة       السفير البلجيكي يؤكد اهمية زيارة جلالة الملك الى بلجيكا والاتحاد الاوروبي       السفارة القطرية تحتفي باليوم الوطني       وفاة الفنان الأردني يوسف يوسف بعد صراع مع المرض       طقس الأربعاء : منخفض جوي يؤثر على المملكة اليوم وغدا       كي لا يتّسع الفتق على الرتق .... بقلم : محمد داودية       أخطأنا.. من واجبنا أن نعتذر .... بقلم : حسين الرواشدة      

31 ألف متظاهر شاركوا في احتجاجات باريس واعتقال 700

باريس ــ صوت المواطن ــ قال نائب وزير الداخلية الفرنسي، لوران نونيز، إن نحو 31 ألف شخص انضموا إلى احتجاجات "السترات الصفراء"، اليوم السبت، في شتى أنحاء فرنسا.

كما ذكر المسؤول الأمني، ، أنه تم اعتقال 700 شخا على خلفية التظاهرات.

وأوضح نونيز "على المستوى الوطني بما في ذلك باريس، تم اعتقال أكثر من 700، في الاحتجاجات التي شارك فيها نحو 31  ألف متظاهر، في أنحاء البلاد بما في ذلك 8 آلاف في باريس".

وكان رئيس الوزراء الفرنسي، إدوار فيليب، قد أعلن أول من الخميس، أنه سيتم نشر نحو 89 ألفا من رجال الأمن في أنحاء البلاد، استعدادا لاحتجاجات يوم السبت، منهم ثمانية آلاف في باريس، فضلا عن نشر عربات مدرعة في الشوارع.

وقال فيليب "نواجه أناسا لم يأتوا إلى هنا للاحتجاج بل للتخريب ونود أن يكون لدينا الوسائل التي تكبح جماحهم".

وأضاف فيليب أنه سيتم استخدام نحو عشر عربات مدرعة تابعة لقوات الدرك وهي المرة الأولى التي تستخدم فيها تلك العربات منذ عام 2005 عندما اندلعت أعمال شغب في ضواحي باريس.

وكانت حركة "السترات الصفراء" قد بدأت منذ أكثر من ثلاثة أسابيع اعتراضا على قرار الحكومة زيادة الضرائب على الوقود، إلا أن مطالب الحركة لم تنحصر فقط بالضريبة التي تعتبر القشة التي قصمت ظهر البعير، بل امتدت لتشمل الوضع المعيشي وغلاء الأسعار وهبوط القيمة الشرائية وتدهور الخدمات العامة.

و أطلقت الشرطة الفرنسية، اليوم السبت، قنابل الغاز المسيل للدموع على متظاهري حركة "السترات الصفراء"، الذين تجمعوا وسط العاصمة باريس، احتجاجا على ارتفاع أسعار المعيشة.

وقالت متحدثة باسم الشرطة إن "هناك نحو 1500 متظاهر في منطقة الشانزيليزيه، فيما تم اعتقال 127 شخصا، بعد أن عثرت الشرطة على أسلحة مثل المطارق ومضارب البيسبول وكرات حديدية".

وذكرت مصادر اعلامية أنه تم نشر نحو 8 آلاف شرطي في باريس، خوفا من تكرار أعمال الشغب التي وقعت السبت الماضي، عندما أشعل بعض الأفراد النار في السيارات وسرقوا المحال التجارية في منطقة الشانزيليزيه، كما تم تشويه قوس النصر برسوم الجرافيتي.

و ذكرت، في وقت سابق المصادر، أن "السلطات الفرنسية أوقفت 278 شخصا بعد وقت قصير من بدء مظاهرات السترات الصفراء".

وكان رئيس الوزراء الفرنسي، إدوار فيليب، قد أعلن أول الخميس، أنه سيتم نشر نحو 89 ألفا من رجال الأمن في أنحاء البلاد، استعدادا لاحتجاجات يوم السبت، منهم ثمانية آلاف في باريس، فضلا عن نشر عربات مدرعة في الشوارع.

وقال فيليب "نواجه أناسا لم يأتوا إلى هنا للاحتجاج بل للتخريب ونود أن يكون لدينا الوسائل التي تكبح جماحهم".

وأضاف فيليب أنه سيتم استخدام نحو عشر عربات مدرعة تابعة لقوات الدرك وهي المرة الأولى التي تستخدم فيها تلك العربات منذ عام 2005 عندما اندلعت أعمال شغب في ضواحي باريس.

وكانت حركة "السترات الصفراء" قد بدأت منذ أكثر من ثلاثة أسابيع اعتراضا على قرار الحكومة زيادة الضرائب على الوقود، إلا أن مطالب الحركة لم تنحصر فقط بالضريبة التي تعتبر القشة التي قصمت ظهر البعير، بل امتدت لتشمل الوضع المعيشي وغلاء الأسعار وهبوط القيمة الشرائية وتدهور الخدمات العامة.





   أضف تعليقاً
الإسـم:
البريد الإلكتروني:
التعليق: