?
 ترامب: إيران تشعل حرائق الشرق الأوسط.. ولن تمتلك النووي أبدا       البحرين ترصد شبكة مسيئة للأمن        الشرطة المصرية: مقتل 12 إرهابيا خلال مداهمات أمنية        النيابة السويدية تطلب من المحكمة إصدار أمر اعتقال لمؤسس ويكليكس       شرطة مكة تكشف هوية خمسينية خطفت الرضيعة من المستشفى       عجز ميزانية لبنان 8.3% من إجمالي الناتج العام       كونوا للوطن .... بقلم : يوسف الحمدني      

ولي العهد الاردني مخاطبا الشباب والشابات في اربد : أريد منكم أن تستمروا بهذه الروح والعزيمة والإرادة

إربد ــ صوت المواطن ــ حاور سمو الأمير الحسين بن عبدالله الثاني ولي العهد، الاردني الثلاثاء، عددا من الشباب والشابات في محافظة إربد ممن لهم بصمات واضحة في مجتمعاتهم من خلال إطلاقهم مبادرات ومشاريع تنموية وريادية وتطوعية حول تجاربهم بهذا الخصوص.

وعرض الشباب والشابات لتجاربهم التي بدأت بأفكار ليصار إلى تحويلها لمشاريع في مجالات متنوعة كالتدريب والإبداع والابتكار وتطوير قدرات الشباب.

وأعرب سمو ولي العهد عن تقديره لإنجازات هؤلاء الشباب والشابات، وخاطبهم قائلا "بوجود شباب مثلكم، المستقبل دائما سيكون أفضل".

وتابع سموه "أريد منكم أن تستمروا بهذه الروح والعزيمة والإرادة"، لافتا إلى ضرورة العمل التشاركي لتجذير ثقافة الإبداع والإنتاج.

وأكد سمو ولي العهد أهمية المبادرات التي يطلقها الشباب في التنمية وتوفير فرص العمل، داعيا سموه الشباب والشابات من أصحاب هذه المبادرات والمشاريع لتعميم خبراتهم وتجاربهم الناجحة والمؤثرة على أبناء جيلهم ومجتمعاتهم.

واستعرض عدد من الشباب والشابات ما حققته مبادراتهم ومشاريعهم من إنجازات والتي تعد أنموذجا للعمل الشبابي التنموي والريادي والتطوعي في المملكة.

وعرضوا لأبرز التحديات التي تواجه قطاع العمل الشبابي في المحافظة والتي تمثلت بتطوير التشريعات في دعم قطاع ريادة الأعمال وتوفير التسهيلات للشركات الناشئة، وتطوير أدوات المهارات التقنية للتوجه للذكاء الاصطناعي وتكنولوجيا المستقبل، إضافة إلى توفير قاعدة بيانات تشمل مختلف المؤسسات العاملة مع الشباب والتنسيق فيما بينها.

كما لفتوا إلى أهمية تعزيز التنسيق بين القطاعين العام والخاص ومؤسسات المجتمع المدني في المحافظة بهدف دعم الشركات الريادية الناشئة والتي من شأنها توفير فرص العمل والحد من البطالة.

ودعوا إلى أهمية توجيه جيل الشباب إلى التعليم المهني والتقني لمواكبة التطورات والمواءمة بين مخرجات التعليم ومتطلبات سوق العمل، مثلما أكدوا ضرورة التركيز في المدارس والجامعات على المناهج التكنولوجية في التعليم، وتوفير المبادرات المعنية بتدريب الشباب.

ولفتوا إلى أهمية دور جامعة الحسين التقنية في دعم مختلف تخصصات التعليم التقني بالمملكة، إلى جانب الدور الذي توليه مؤسسة ولي العهد في رعاية الشباب الأردني المبدع وتقديم مختلف أشكال الدعم لهم.

ودعوا إلى توفير منصات ريادية للإبداع والابتكار في محافظة إربد لتوفير الأدوات التي تمكن من إقامة المشاريع الناشئة.

وبرفقة مجموعة من الشباب والشابات، تناول سمو ولي العهد مأكولات شعبية تشتهر بها محافظة إربد.





   أضف تعليقاً
الإسـم:
البريد الإلكتروني:
التعليق: