?
 حفل إفطار جمعيه خطى للتنمية المجتمعية للاطفال الأيتام .. صور       خلال مأدبة السحور .. بدر بن عبدالله الحماد : الرياضة من مظاهر الرقي والتقدم التي تقاس بها حضارة الأمم       منتدى إرث للفن الإسلامي يختتم أعماله بمشاركة 200 قطعة أثرية       لكزس تتألق في شهر رمضان المبارك        السعودية تعلن استهداف إحدى منشآتها الحيوية       تحذيرات من خطر يهدد حياة 6 ملايين أمريكي         حقيقة سقوط طائرة في دبي       

الجمعية الأردنية للماراثونات تدعم أبطال الكراسي المتحركة الأردنيين

عمّان ــ صوت المواطن ــ من إيمانها بدعم الرياضيين وتمكينيهم لتحقيق الإنجازات الرياضية، قامت   الجمعية الأردنية للماراثونات بدعم مبادرة "قد التحدي لا حدود لقدرتي ٤١٠كم" والتي أطلقها  نادي النهضة للمعاقين حركيا بالتعاون مع الجمعية الأردنية للماراثونات والمجلس الأعلى لحقوق الأشخاص ذوي الاعاقة وشركة كابز للمكملات الغذائية والبنك الاردني الكويتي وجمعية غرب اربد للتحديات الخاصة والتي ينطلق بها أبطال الكراسي المتحركة في الاردن علي السوالمة و بلال أبو منسي، للجري مسافة 410 كم على الكرسي المتحرك من شمال الأردن وحتى جنوبها دعماً لمركز بدوة للصحة النفسية.

هذا وتقدم الجمعية الأردنية للماراثونات الدعم للمبادرة وتقديم الدعم اللوجستي، بالإضافة إلى قيامها بتحديد مسار الجري، وتوفير سيارة وطاقم خاص لمرافقة العدائين على طول المسار إنطلاقاً من إربد حتى نقطة النهاية في العقبة، تجسيداً لرؤيتها الرامية بإشراك الجميع بالرياضة وتشجيعهم على المثابرة والمنافسة.

هذا وتهدف المبادرة إلى توضيح رسالة أن الاعاقة في البيئة وليست في الشخص، دمج ذوي الاعاقة وقبولهم في شتى مناحي الحياة، والتأكيد على ضرورة احترام حقوقهم وكرامتهم والتأكيد على حق ذوي الإعاقة بالوصول إلى الأماكن السياحية، العمل على إتاحة جميع الألعاب الرياضية لذوي الاعاقة مع ضرورة تأهيل الأماكن الرياضية العامة، والتأكيد على ضرورة المساواة وعدم التمييز بين أفراد المجتمع ، بالإضافة إلى تسجيل زمن ومسافة غير مسبوقة لكرسي متحرك.

وعلقت المدير العام للجمعية الأردنية للماراثونات لينا الكرد على دعم المبادرة قائلةً: "يسعدنا في الجمعية الأردنية للماراثونات بأن نعزز من قدارات الأفراد ذوي الإعاقة وإتاحة المجال لهم بتحقيق طموحاتهم والتي لا حدود لها، فنحن نؤمن بأن الجميع قادر على أن يكون صاحب أنجاز لو آمن بقدراته وأن لا سقف لحدود أحلامه".

 





   أضف تعليقاً
الإسـم:
البريد الإلكتروني:
التعليق: