?
 تحذيرات غربية عن عودة "داعش" لارتكاب جرائم بشعة في بلدان افريقية واسيوية       إصابة 3 مستوطنين أحدهم بحالة حرجة بتفجير عبوة ناسفة وسط الضفة العربية       روسيا تحذر الأمم المتحدة من "سباق تسلح" قد يخرج عن السيطرة       تهديدات لغزة.. دعاية انتخابية إسرائيلية أم قرع لطبول الحرب؟        إسرائيل تعترف بهجمات على العراق وتتذرع بإحباط مخططات إيران       قتلى ومصابون في تدافع بحفل لمغني الراب "سولكينغ" في الجزائر       الشرعية تسيطر على عتق بشبوة.. والانتقالي يدعو للتحقيق      

أول سيدة بالعالم ستتجاوز ثروتها 100 مليار دولار؟

عواصم ــ صوت المواطن ــ ترجمة ــ لا يوجد في العالم، خلال الوقت الحالي، سوى رجلين اثنين تخطت ثروتهما مئة مليار دولار، لكن عددا من النساء قد يلتحقن مستقبلا بهذا الركب "المحظوظ".

وبحسب ما نقل موقع " scmp"، فإن خمس نساء قد يتجاوزن 100 مئة مليار دولار، خلال العقود القليلة المقبلة.

وفي قائمة أغنى الأشخاص في العالم التي تنشرها فوربس باستمرار، تتجاوز ثروة كل من مؤسس شركة "أمازون"، جيف بيزوس، ومؤسس مايكروسوفت، بيل غيتس، 100 مليار دولار.

ومن بين المرشحات الخمس لدخول نادي "100 مليار دولار"؛ سيدة الأعمال الأميركية، جاكلين مارس، التي تصل ثروتها في الوقت الحالي إلى 28.9 مليار دولار.

وجاكلين هي وريثة ومالكة أسهم في شركة "مارس" للشوكولاتة والحلوى، ومن المحتمل أن تتخطى ثروتها مئة مليار دولار خلال مدة تصل إلى 28 سنة.

وإلى جانب جاكلين، من المرجح أن تصل سيدة الأعمال الصينية، يانغ هويان، إلى نادي "مئة مليار دولار" في غضون 24 سنة، وثروتها الحالية تناهز 23.3 مليار دولار، وهي مالكة أسهم في شركة "كانتري غاردن هولدينغ".

أما سيدة الأعمال الأسترالية، جينا راينهارت، فستلتحق بهذا النادي الثري بعد عشرين عاما، على الأرجح، وسيكون عمرها في الخامسة والثمانين، وثروتها الحالية تقارب 15.8 مليار دولار.

لكن طليقة مؤسس "أمازون"، ماكينزي بيزوس، قد تتخطى مئة مليار دولار، في مدة أقصر لا تتجاوز 16 سنة، لأن ثروتها الحالية تقدر بـ39.1 مليار دولار.

والمرشحة بقوة للصدارة النسائية في نادي "مئة مليار دولار"، هي سيدة الأعمال الفرنسية، فرانسواز بيتينكورت ميريس التي راكمت ثروة من 55.1 مليار دولار، وليس أمامها اليوم سوى تسع سنوات على الأرجح، حتى تصبح أول امرأة في التاريخ تجمع ثروة من مئة مليار دولار.





   أضف تعليقاً
الإسـم:
البريد الإلكتروني:
التعليق: