?
 realme تدخل السوق الأردني من خلال سلسلة realme 6series       ولي العهد يتلقى برقيات تهنئة بمناسبة عيد ميلاده السادس والعشرين       1       2       2       3       4      

شاب مصر يتزوج 4 فتيات مرة واحدة .. و تفاصيل اتهام منتج في واقعتي اغتصاب

القاهرة/مصر ــ صوت المواطن ــ لتحقيق أمنية والدته بأن يتزوج بعد أن غضبت منه وامتنعت عن تحضير الطعام له وغسل ملابسه، لجأ شاب مصري لحيلة غريبة وهي إقامة حفل زفاف وهمي من 4 فتيات، ليحقق لها أمنيتها بطريقة غير مسبوقة.

وتداول رواد على مواقع التواصل الاجتماعي، صور للشاب الذي قرر عمل "فوتوسيشن"، لحفل زفافه بصحبة 4 فتيات يرتدين فستان الزفاف، مبدين استغرابهم مما فعله، وعبر البعض عن صدمتهم مشيرين إلى أن تكاليف ما قام به كان أولى أن يدفعه في زواج حقيقي.

 وقال الشاب- حسب صحف محلية- إن والدته دائمًا تلح عليه بالزواج واستخدمت طرقها المتعددة لإقناعه بتحقيق رغباتها، أخرها امتناعها عن رعايته وتحضير الطعام له.

وأوضح الشاب أنه استقر على أن الحل، هو الظهور كعريس بصحبة 4 فتيات، يرتدين فساتين الزفاف، في جلسة تصوير، حتى تراه عريسًا كما تتمنى.

وحازت قصة الشاب باستغراب النشطاء في مصر، متسائلين: هل هكذا سترضى عنه والدته؟.

 

تفاصيل اتهام منتج شهير في واقعتي اغتصاب خلال حفل الأوسكار

 

 

لا تزال الاتهامات بالاغتصاب تلاحق المنتج الأمريكي، هارفي وينشتاين، حتى بعد توصله إلى اتفاق مع السيدات اللاتي يتهمنه بالتحرش بهن والاعتداء عليهن جنسيًا، بدفع تعويضات لهن بقيمة 25 مليون دولار.

وكانت أحدث هذه الاتهامات، اعتداءه جنسيًا على امرأتين في غضون 36 ساعة أثناء وجوده في لوس أنجلوس مع زوجته الحامل آنذاك جورجينا تشابمان، لحضور حفل جوائز الأوسكار، في عام 2013.

وقعت الهجوم الأول في 18 فبراير، ويظهر أثناء ذلك مضطربًا وهو يقف بجانب ضيف الشرف، المخرج كوينتين تارانتينو. فيما لم تظهر زوجته تشابمان، التي كانت حاملاً في شهرها السابع في طفلهما الثاني.

وقالت ممثلة إيطالية تبلغ من العمر 38 عامًا، إنها التقت وينشتاين، وبعد قضاء بعض الوقت معًا والتحدث عن حياتها المهنية، دعاها إلى غرفته بالفندق.

وأضافت لصحيفة "لوس أنجلوس تايمز": "لقد قال لي لن أمارس الجنس معك، أريد فقط أن أتحدث، بمجرد دخولي، سألني أسئلة عن نفسي، لكنه سرعان ما أصبح عدوانيًا، وطلب مني رؤيتي عارية".

وتابعت: "لقد أمسك بشعري وأجبرني على فعل شيء لا أريد القيام به. ثم جرني إلى الحمام واغتصبني".

وأشارت الممثلة وهي أم لثلاثة أطفال أنها في وقت من الأوقات حملت صورة لأطفالها الثلاثة لمحاولة منع "وينشتاين" من الاعتداء عليها، لكن دون جدوى.

واستغرق الهجوم المزعوم 45 دقيقة وفقًا للضحية. و"عندما غادر، تصرف وكأنه لم يحدث شيء"، وفق الضحية.

وذكرت أنها تأسف لعدم استدعاء الشرطة له، وأشارت إلى أن خطوة مقاضاته جاءت بتشجيع من ابنها، "يجب أن تكون قوية يا أمي"، وفق ما نقلت عن طفلها الذي كان في الرابعة من عمره وقت الهجوم.

وبعد أسبوعين من تقدم نساء أخريات شاركن قصصهن مع صحيفتي "نيويورك تايمز" و"نيويوركر"، اتصلت الضحية الأولى بشرطة لوس أنجلوس".

فيما تقول الضحية الثانية في القضية، إنها تعرضت للاعتداء من قبل "وينشتاين" في اليوم التالي بعد أن التقيا على الغداء في الفندق.

وأشارت إلى أنه تحدث معها حول العودة إلى غرفة في الفندق، حيث أمسك بصدرها، واعتدى عليها جنسيًا.

وكان المنتج المتحرش توصل قبل أسابيع لاتفاق مبدئي - يقتضي موافقة المحكمة-، مع المتحرش بهن يدفع بموجبه لهن 25 مليون دولار مقابل عدم اعتباره مسؤولًا عن اتهامات الاعتداءات الجنسية التي وجهت له ويرفضها.

ويواجه عملاق إنتاج الأفلام، البالغ من العمر 66 عامًا، عقوبة لا تقل عن السجن 10 أعوام وتصل إلى السجن مدى الحياة، إذا ثبتت إدانته بارتكاب الجرائم.





   أضف تعليقاً
الإسـم:
البريد الإلكتروني:
التعليق: