?
 ما العمل؟ .... بقلم : جمانة غنيمات       المعارضة والنظام يقتلان معاً .... بقلم : ماهر ابو طير       مؤشرات لا تحفز النمو .... بقلم : خالد الزبيدي       يا نار كوني بردا وسلاما .... بقلم : محمد أبو رمان       الحكومة تكسب الثقة والنواب يخسرونها .... بقلم : د. موسى شتيوي       دور المسيحيين العرب بالتصدي للاعتراف بالقدس عاصمة لاسرائيل .... بقلم : د.جورج طريف        تأشيرة أمريكية لخمس سنوات لعضو إخواني!      
 "صوت المواطن" يحييكم ويبدأ ارسالها لهذا اليوم الخميس 6 جمادى الثانية 1439 هجرية الموافق 22 شباط 2018 ميلادية      

تجديد اتفاقية التعاون بين سلاح الجو وشركة زين

عمّان ــ صوت المواطن ــ جددت قيادة سلاح الجو الملكي الأردني وشركة زين اتفاقية التعاون التي تجمعهما منذ أعوام، والتي تنص على تقديم حلول الاتصالات من خطوط خلوية لمنتسبي سلاح الجو بالإضافة إلى اشتراكات الإنترنت، بأسعار تفضيلية ومميّزات تلبي احتياجات منتسبي سلاح الجو وتتوائم مع أنماطهم الاستهلاكية.

وتم توقيع الاتفاقية في مقر قيادة سلاح الجو الملكي الأردني، حيث وقّعها قائد سلاح الجو الملكي الأردني؛ اللواء الركن الطيار يوسف أحمد الحنيطي، والرئيس التنفيذي لشركة زين الأردن؛ أحمد الهناندة، حيث تأتي هذه الاتفاقية تعزيزاً لأواصر التعاون القائمة بين الطرفين.

وفي حديثه عقب توقيع الاتفاقية، قال قائد سلاح الجو الملكي الأردني اللواء الركن الطيار يوسف أحمد الحنيطي: "سعداء بتجديد تعاوننا مع شركة زين الأردن، هذا التعاون الممتد منذ أعوام لثقتنا بالخدمات المميزة التي تقدمها الشركة، مضيفاً: نحرص على التعاون مع مؤسسات القطاع الخاص لتعظيم الاستفادة من ثورة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات".

من جانبه، قال الرئيس التنفيذي لشركة زين أحمد الهناندة: "نفخر بتجديد هذه الاتفاقية التي تأتي استكمالاً للشراكة التي تجمعنا مع قيادة سلاح الجو الملكي الأردني منذ أعوام، وهو الأمر الذي نعتز به وبكل ما يجمعنا بنشامى قواتنا المسلحة الأردنية – الجيش العربي وكافة أجهزتنا الأمنية، مضيفاً: ان التعاون القائم ما بين شركة زين ونشامى سلاح الجو لم يقتصر على الجوانب الخدمية، انما تعداه لأكثر من ذلك، حيث كان لمشاركة صقور سلاح الجو الملكي الأردني لعدة أعوام في احتفالات زين بعيد استقلال مملكتنا الحبيبة، الأثر البارز والعلامة المميّزة، لنستذكر بطولات جيشنا العربي".

 

 





   أضف تعليقاً
الإسـم:
البريد الإلكتروني:
التعليق: