?
 الملك والسيسي يبحثان باتصال هاتفي تطورات المصالحة الفلسطينية       الأمير الحسين يشهد توقيع اتفاقية بين مؤسسة ولي العهد و(إيرباص) لتدريب طلبة جامعيين       الملقي: لم أتدخل بتعيين أي شخص ونعمل على توحيد رواتب الفئة العليا بسقف 3500 دينار       الصفدي يدعو لحل ازمة كردستان عبر الحوار وتجنب التصعيد       دهس رجل امن اثناء توقيفه مركبة وضبط الجاني بعد ملاحقته       متحدثون: ( الجرائم الالكترونية) يجرّم خطاب الكراهية وليس ضد الحريات       «جماعة عمان» تقود حواراً ساخناً مع طلبة «الهاشمية» والبخيت يتحدث عن الشخصية الوطنية       

أميركية حرضت صديقها على الانتحار تواجه عقوبة قاسية

بوسطن ــ صوت المواطن ــ تواجه شابة من ولاية ماساتشوستس الأميركية حكما بالسجن لمدة تصل إلى 20 عاما هذا الأسبوع بعدما أرسلت لصديقها رسائل نصية دعته فيها للانتحار.

وهذا الحكم في حال صدوره سيكون الأول من نوعه في الولاية، ويقول خبراء قانون إنه سيجري الطعن عليه على الأرجح.

وأدينت ميشيل كارتر، وعمرها حاليا 20 عاما، في شهر يونيو/حزيران بالقتل غير العمد بسبب الرسائل التي أرسلتها لصديقها الذي كان عمره 18 عاما عندما انتحر بخنق نفسه داخل شاحنته عام 2014.

وقال ديفيد ميدويد، أستاذ القانون والعدالة الجنائية في جامعة نورث إيسترن في بوسطن :"رغم أن سلوك ميشيل كارتر كان بغيضا ومروعا، لست متأكدا من (تصنيفه) قتلا غير متعمد".

وأوضح أنه لإدانة أحد بجريمة القتل غير العمد ينبغي إثبات أن المدعى عليه تسبب مباشرة في القتل، وربما تقام مرافعة أمام المحكمة محورها أنه رغم أن كارتر حثت ضحيتها على الانتحار إلا أنه كان متخذ القرار.

وحاول الصديق ويدعى كونراد روي الانتحار أكثر من مرة قبل أن ينجح في تنفيذ ذلك بأحد مواقف انتظار السيارات على بعد نحو 96 كيلومترا جنوبي بوسطن.

وكانت كارتر، التي تعاني من مشكلات نفسية مثل ضحيتها، على بعد نحو 48 كيلومترا من موقع الحادث أثناء وقوعه.

وماساتشوستس واحدة من نحو عشر ولايات أميركية لا يجرم فيها التحريض على الانتحار.(وكالات)

 

 





   أضف تعليقاً
الإسـم:
البريد الإلكتروني:
التعليق: