?
 أمر ملكي جديد من العاهل السعودي       لإجباره على "صفقة القرن"...ترامب يبعث بمندوب جديد لعباس       فرنسا تشارك في القمة الرباعية حول سوريا ما لم يحدث هجوم على إدلب       الأمم المتحدة: تجاهل 900 مليون شخص يعيشون في ظروف غير إنسانية "فضيحة عالمية"       20 الف طن كميات انتاج زيت الزيتون المتوقعة في عجلون       الصاغة يطالبون بخفض رسوم "الدمغة"       مسيرة في النقابات تطالب باستعادة الباقورة والغمر      
 وقف ادخال المركبات والمغادرين لمركز حدود جابر بحلول الساعة الثالثة عصرا      

مهرجان التزلج .... بقلم : محمد جميل عبدالقادر

بقلم : محمد جميل عبدالقادر

تابعت جانبا من البطولة الدولية للتزلج على الماء التي احتضنتها مدينة العقبة مؤخرا، وقد أعادتني هذه البطولة العريقة إلى الزمن الجميل الذي كانت تجرى فيه بطولة دولية سنوية يشارك فيها أفضل أبطال وبطلات التزلج في العالم.

وكان المغفور له الملك الحسين بن طلال يهتم كثيرا بهذا النوع من الرياضة، وكان رحمه الله يحرص على إنجاح مثل هذه البطولات أو المهرجانات الدولية، وكان يشارك فيها شخصيا كبطل من أبطالها المنافسين بجدارة، فقد آمن مبكرا بقضية السياحة الرياضية خاصة في مثل هذه الرياضة التي تقام في مياه هادئة لا مثيل لها في العالم.

لقد كانت هناك جهات ولجان عدة تشرف على إقامة هذه البطولة، شملت اتحاد الرياضات المائية ووزارة السياحة ووزارة الشباب والملكية الأردنية ووزارة الإعلام والتلفزيون الأردني ووزارة الصحة والجهات الأمنية المعنية.

وقد كانت الملكية الأردنية تسير رحلات خاصة إلى العقبة وبأسعار رمزية، لتشجيع المواطنين على دعم السياحة الداخلية والمشاركة في الأنشطة الرياضية والثقافية والاجتماعية، التي عادة كانت تصاحب هذا النشاط المتميز.

لقد نجحت البطولة العالمية الأخيرة بشكل واضح، لأنها أقيمت في وقت وأجواء مثالية صاحبها تنظيم محكم ومشاركة العديد من الدول الأجنبية بعيدا عن المشاركة العربية، وهو أمر محزن لا يتناسب مع قرب المكان وسهولة الوصول إليه والتكلفة المالية المعقولة في المشاركة كونها بطولة تقام في بلد يرحب فيه بكل الأشقاء العرب.

لقد تابعت لقاءات عدة للمشاركين والمتابعين للبطولة عبر أكثر من وسيلة إعلام رياضي عربي، أشادوا فيها بالأجواء الرياضية السليمة التي أقيمت فيها، ودعوا إلى أن تقام البطولة سنويا وبمشاركة أكبر وأشمل، خاصة وأن البنى التحتية لمدينة العقبة تلبي كل الاحتياجات وهي مثالية لإقامة مثل هذه البطولات.

بدورنا نأمل أن تلاقي رياضة التزلج على الماء أهمية أكثر، وأن تتعاون كل الجهات المعنية في هذه الرياضة لأن في ذلك نتائج إيجابية كثيرة.عن (الغد)

 





   أضف تعليقاً
الإسـم:
البريد الإلكتروني:
التعليق: