?
 الوضع العربي والأمراض الطائفية .... بقلم : صالح القلاب        الرزاز و"عدم اليقين" .... بقلم : محمد أبو رمان       الرزاز: « فليسعد النطق إن لم تسعد الحال» .... بقلم : حسين الرواشدة       الأردنيون والابتكار الاجتماعي .... بقلم : د. باسم الطويسي       يوم عرفة.. يوم العبودية للـه تعالى .... بقلم : د.حسان ابوعرقوب       بين "اللائحة"و"القانون" .... بقلم : سامر محمد العبادي        برعاية د. ماهر الحوراني ... مركز "عباد الرحمن "بجبل النزهة يحتفل بتخريج دفعة جديدة من طلبته "حفظة القران الكريم"      

الكويت تُدرج قادة “حزب الله” و4 كيانات تابعة على قائمة الإرهاب

الكويت ــ صوت المواطن ــ أدرجت الكويت 10 قيادت و 4 كيانات تابعة لـ “حزب الله” اللبناني كجماعات إرهابية، وذلك بالشراكة مع الولايات المتحدة الأميركية الرئيس المشارك لمركز استهداف تمويل الإرهاب مع المملكة العربية السعودية بالإضافة إلى جميع أعضاء المركز وهم مملكة البحرين والكويت وسلطنة عمان وقطر والامارات العربية المتحدة.

وقال مصدر مسؤول في وزارة الخارجية إنه “في إطار جهود الكويت في مكافحة الإرهاب وتجفيف منابعه قررت لجنة تنفيذ قرارات مجلس الأمن الصادرة تحت الفصل السابع من ميثاق الأمم المتحدة والمتعلقة بمكافحة الإرهاب وتمويل أسلحة الدمار الشامل بإدراج 4 كيانات و 10 أفراد كجماعات إرهابية”.

وأوضح المصدر إن القائمة تشمل: “الجناح العسكري لحزب الله، ونعيم قاسم، ومحمد يزبك، وحسين خليل، وهاشم صفي الدين، وطلال حمية، وآدهم طباجه، ومجموعة سبكتروم الطيف، وحسن ابراهيم، وماهر للتجارة، ومجموعة الإنماء للمشاريع والهندسة، وعلي يوسف شراره، وإبراهيم أمين السيد، وحسين ابراهيم.

وبين أن هذه الإجراءات “تأتي استكمالاً للجهود التي يتخذها المركز لاستهداف تمويل الارهاب وتأكيداً على حرص الكويت والدول الأعضاء على تعميق الشراكة مع الولايات المتحدة الأميركية لقمع تمويل الجماعات الإرهابية التي تشكل تهديدا لمصالح وأمن الدول الأعضاء بالمركز”، مشيرا الى انه “تنفيذا لقرار مجلس الأمن رقم 1373 (2001) الصادر تحت الفصل السابع من ميثاق الامم المتحدة وتنفيذا لقرار قادة دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية في الدورة 37 التي عقدت في المنامة 2016 سيتم اتخاذ الاجراءات اللازمة بما يتوافق مع دستور الكويت وقوانينها وأنظمتها المحلية من خلال الجهات المعنية في الدولة”.





   أضف تعليقاً
الإسـم:
البريد الإلكتروني:
التعليق: