?
  القيمة السوقية لـ"بتكوين" تقترب من 300 مليار دولار و تعليق التداول ببورصة شيكاغو مرتين بسبب قوة التعاملات        متاجر تبيع حقائب يدوية من تصميم زبائنها       سحب حليب لاكتليس من أسواق دولية خوفا من التلوث بالسالمونيلا       شاهد أخطر سوق شعبية في تايلاند       "فولكس فاجن" تتوقع تكبد نحو ستة مليارات دولار في 2018 بسبب فضيحة انبعاثات الديزل       "آبل" تؤكد الاستحواذ على "شازام" مقابل 400 مليون دولار       إغلاق خط أنابيب نفط رئيسي قرب اسكتلندا بسبب أنبوب متصدع      

60 الف مواطن أمضوا عطلة نهاية الاسبوع في العقبة

العقبة ــ صوت المواطن ــ كتب محمد الخوالدة ــ دفعت عطلة ذكرى المولد النبوي الشريف المتزامنه مع عطلة نهاية الأسبوع بعشرات الآلاف من الأردنيين إلى مدينة العقبه بحثاً عن دفء المناخ وجمالية المكان ومتعة التسوق.

وقدرت مصادر سياحية عدد زوار المدينه خلال نهاية الاسبوع بنحو 60 الف مواطن من مختلف محافظات المملكة، ما رفع نسبة الحجوزات الفندقية لا سيما فنادق 4 و5 نجوم إلى 100% ومثل ذلك الشقق الفندقية.

وإزدحمت شواطئ المدينة واسواقها ومتنزهاتها بالزوار والسياح ما شكل حراكا تجاريا وسياحيا غير مسبوق منذ اكثر من عام، الامر الذي يؤكد احتفاظ يقدراتها التنافسية مع نظيراتها من مدن البحر الاحمر.

وتسابق سلطة العقبه الخاصه الزمن لاستقطاب المزيد من الزوار والسياح من خلال حزمة من البرامج التحفيزية والإستراتيجيات الخاصة بالتنسيق مع كافة الشركاء في المنطقه بخطط تسويقية تستهدف الاسواق الجادة باعتبار العقبة اليوم الوجهة السياحية الوحيده الامنه في منطقة الإقليم العربي الملتهب.

ويستحوذ القطاع السياحي على 50% من الحجم الكلي للاستثمارات في منطقة العقبة الأقتصادية الخاصة نظرا لمقومات المنطقة وموقعها الاستراتيجي بين 3 قارات و 4 دول حدوديه ترتبط بالعقبة بشبكة مواصلات متطور برا وبحرا وجوا.

وأعرب زوار عن إعجابهم الكبير بمستوى الخدمات والنهضة الاقتصادية وسط اجواء سياحية لم تسجل فيها اي حادثة تذكر بين آلاف الزوار للمدينه طيلة عطلة نهاية الاسبوع.

وكان رئيس سلطة منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة ناصر الشريدة قد اعلن سابقا عن شروع العقبة الاقتصادية الخاصة في اطلاق مرحلة جديدة لترويج وتسويق العقبة تركز على تحقيق الرؤية الملكية السامية ورفع وتيرة النشاط الاقتصادي والسياحي والتجاري فيها من خلال حزمة من الإجراءات والمؤشرات الجاذبة التي تمكن من ان تكون العاصمة الاقتصادية الأولى بالتعاون مع كافة القطاعات لتفعيل محاور الرؤية الملكية المرتكزة على جعل العقبة مقصداً سياحياً عالمياً وبوابة للتجارة والاستثمار وأنموذجاً متكاملاً للتنمية المستدامة في المملكة.

وقد وضعت سلطة منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة عددا من المؤشرات وشرعت في تنفيذها وتحقيقها بالشراكة والتعاون مع القطاع الخاص للعمل على تحويل العقبة الى مركزا حيويا للتجارة والاستثمار والسياحة، وتتمثل في العمل على زيادة اعداد السياح القادمين للعقبة لتصل الى مليون سائح سنويا في عام 2020 ومليونا ونصف المليون سائح بحلول عام 2025 اضافة الى اطالة مدة اقامة السائح لـ 4 ليال في عام 2020 و 6 ليال بحلول عام 2025 والعمل على خلق 10 الآف فرصة عمل خلال الثلاث سنوات القادمة وتعزيز النشاط الاقتصادي لزيادة القيمة المضافة الى 5% سنويا اضافة الى تحقيق الزيادة في عدد سكان المنطقة لتتوافق مع التطوير العقاري القائم في المنطقة ليصبح حوالي نصف مليون نسمة بحلول عام 2025.

وتبذل الاجهزة المختصة المختلفة جهود واضحة واضافيه لتوفر الراحة والطمأنينة للزائرين في مختلف مواقعهم ، عبر حلقة تنسيقية متكامله تضم محافظة العقبة والدفاع المدني ومديرية شرطة العقبة وخاصة قسم السير، الذين تعاملوا مع آلاف المواطنين والسيارات بمنتهي الحرفية والمهنية وسط إشادة مطلقة من الجميع على حسن متابعتهم وتنظيم عمليات السير والمرور بالإضافة لكافة الأجهزة الرسمية والمديريات المختلفة الأمنية والخدمية بالعقبة التي كان لها حضور كل حسب موقعه واختصاصه واستطاعت رسم صورة حضارية بالتعامل وخدمة المواطن والزائر.

وتمضي الجهات المسؤولة في المدينة بمزيد من عمليات التطوير والتحديث للبنية التحتية بكافة المناطق بالمدينة لمواكبة المستجدات المتنامية في قطاعاتها الاقتصادية والاجتماعية والسياحية والبيئية لتكون أجمل مدن البحر الأحمر، وتواصل السلطة تنفيذ خططها وبرامجها تجاه تأهيل الشواطئ العامة في المدينة لتمكن المواطن والزائر والسائح من قضاء أوقات ترفيهية وآمنة.

وقال رئيس جمعية فنادق العقبة السياحية صلاح البيطار المستثمر في قطاع السياحة ، ان العقبة اصبحت جاذبه للسياح و الزوار بسبب عدة عوامل، ابرزها انها تشكل مزيج من المتعة السياحية والترفيهية والتاريخية والثقافية، اضافة الى الميزات الاستثمارية والسياحية في الفنادق والبنية التحتية ، مشيراً الى ان هناك اهتماما كبيراً من الشركات السياحية العالمية والاسواق السياحية في العقبة لما تتمتع به المملكة عامة والعقبة خاصة من حالة مثاليه من الامن والامان .

واكد البيطار ان نسبة الحجوزات للسياحة الخارجية في تزايد بل انها فاقت نسبة الحجوزات في العام الماضي ما يؤكد ان صورة العقبة واضحة للسياح في الخارج وانها منطقة سياحية تلبي اذواق الناس واحتياجاتهم ما جعلها وجهة سياحية مطلوبة .

واكد ان مقومات العقبة السياحية كمنظومة متكاملة اليوم في نظر السياح على المستوى المحلي والاقليمي والدولي تؤكد على احراز العقبة مكانا جيدا على خارطة العالم السياحية.

واكد مواطنون وزوار وتجار ان العقبة بدأت تشهدت خلال عطلة نهاية الاسبوع تزايدا لأعداد الزوار كون فصل الشتاء فيها اكثر دفئا من بقية محافظات المملكة، معربين عن إعجابهم بما حظي به الشاطئ الأوسط والجنوبي من عمليات تطوير وتحديث شكلت نقطت جذب واستقطاب لعشرات الآلاف من المواطنين من مختلف المحافظات الى حانب الاف السياح الاجانب.





   أضف تعليقاً
الإسـم:
البريد الإلكتروني:
التعليق: