?
 ما العمل؟ .... بقلم : جمانة غنيمات       المعارضة والنظام يقتلان معاً .... بقلم : ماهر ابو طير       مؤشرات لا تحفز النمو .... بقلم : خالد الزبيدي       يا نار كوني بردا وسلاما .... بقلم : محمد أبو رمان       الحكومة تكسب الثقة والنواب يخسرونها .... بقلم : د. موسى شتيوي       دور المسيحيين العرب بالتصدي للاعتراف بالقدس عاصمة لاسرائيل .... بقلم : د.جورج طريف        تأشيرة أمريكية لخمس سنوات لعضو إخواني!      
 "صوت المواطن" يحييكم ويبدأ ارسالها لهذا اليوم الخميس 6 جمادى الثانية 1439 هجرية الموافق 22 شباط 2018 ميلادية      

الملقي يأمل باستقرار سورية لعودة اللاجئين

عمّان ــ صوت المواطن ــ استقبل رئيس الوزراء الدكتور هاني الملقي في مكتبه برئاسة الوزراء الثلاثاء مفوض الأمم المتحدة السامي لشؤون اللاجئين فيليبو غراندي والوفد المرافق له.

وبحث رئيس الوزراء مع المفوض السامي للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين التعاون بين المملكة والمفوضية لتلبية احتياجات اللاجئين السوريين والاعباء التي يتحملها الاردن نتيجة استضافة نحو 3ر1 مليون سوري على اراضيه.

واكد الدكتور الملقي اهمية تعزيز التعاون والتنسيق مع المفوضية السامية للامم المتحدة لشؤون اللاجئين ومع المنظمات الدولية المعنية لحث المجتمع الدولي على تحمل مسؤولياته تجاه الاردن ومساعدته لتحمل اعباء اللجوء السوري.

ولفت رئيس الوزراء الى ان الاردن الذي يقوم بهذا الواجب الانساني والقومي تجاه اللاجئين السوريين نيابة عن المجتمع الدولي بأسره، لم يعد بامكانه تحمل المزيد من الضغط الذي يشكله اللجوء السوري على البنى التحتية والقطاعات الرئيسة كالصحة والتعليم والمياه وعلى المجتمعات المستضيفة.

واكد ان الاردن يأمل ويسعى لاستقرار الاوضاع في سوريا وتهيئة الظروف الكفيلة بعودة اللاجئين السوريين الى وطنهم.

من جهته اكد غراندي ضرورة أن تتحمل الدول المانحة والمنظمات الدولية والإنسانية والمجتمع الدولي مسؤولياتها لضمان استمرارية الدعم الذي تقدمه للاردن لمواصلة دوره الانساني في استضافة اللاجئين وتقديم الخدمات الاساسية لهم.

واشار الى انه اختار الاردن كأول دولة يزورها في اطار جولته بالمنطقة تقديرا من الامم المتحدة للدور المهم الذي يقوم به الاردن في استضافة اللاجئين، مؤكدا ان المفوضية ستحث المجتمع الدولي على مواصلة دعمه للاردن للقيام بدوره في هذا المجال.(بترا)





   أضف تعليقاً
الإسـم:
البريد الإلكتروني:
التعليق: