?
 ما العمل؟ .... بقلم : جمانة غنيمات       المعارضة والنظام يقتلان معاً .... بقلم : ماهر ابو طير       مؤشرات لا تحفز النمو .... بقلم : خالد الزبيدي       يا نار كوني بردا وسلاما .... بقلم : محمد أبو رمان       الحكومة تكسب الثقة والنواب يخسرونها .... بقلم : د. موسى شتيوي       دور المسيحيين العرب بالتصدي للاعتراف بالقدس عاصمة لاسرائيل .... بقلم : د.جورج طريف        تأشيرة أمريكية لخمس سنوات لعضو إخواني!      
 "صوت المواطن" يحييكم ويبدأ ارسالها لهذا اليوم الخميس 6 جمادى الثانية 1439 هجرية الموافق 22 شباط 2018 ميلادية      

هيئة الاعلام تقوم بتعديلات في نظام رخص البث واجازة المصنفات المرئية والمسموعة

عمّان ــ صوت المواطن ــ اكد مدير عام هيئة الاعلام محمد قطيشات، ان الهيئة تعمل على تعديل نظام رخص البث واعادة البث ونظام اجازة المصنفات المرئية والمسموعة وتداولها.

وقال قطيشات في تصريح صحفي ان الاعلام الاردني اثبت انه بقدر المسؤولية، وان الاشاعات والاختلالات المهنية باتت قليلة بسبب تدفق المعلومات وعوامل التنظيم والالتزام بالمهنية، لافتا الى اهمية دور ومواقف وسائل الاعلام المحلية الوطنية ودعمها ووقوفها صفا واحدا للدفاع عن قضايا الوطن والامة المفصلية.

واضاف، ان الهدف من التعديل هو لمواكبة التطور واحداث التكنولوجيا للبث الفضائي ومواكبة تطور البث الفضائي بتقنيات oTT , IPTF وغيرها من وسائل البث عبر الانترنت، داعيا الى استمرار الجهود التطويرية والمهنية ومنح الاولوية بالاهتمام للدفاع عن قضايا الوطن.

وبين قطيشات، ان الضرورة ملحة لتعديل نظام رخص البث ليواكب التغير بقانون المرئي والمسموع المقر في 2015، وكذلك تطوير معايير فنية ومهنية لمنح الرخص للفضائيات والاذاعات، مؤكدا ان مسودة النظام تبحث موضوع الاذاعات المحلية (المجتمعية) وامكانية اعفائها من رسوم رخص البث وذلك استجابة لمطالبات المجتمع المدني والاذاعات المحلية، موضحا ان دعم انتشار الاذاعات المجتمعية يعزز من جهود اللامركزية وتنمية المجتمعات في المحافظات.

وعن نظام اجازة المصنفات، قال إن المسودة الجديدة تعمل على مواكبة التغير والتطور الذي ادخل على قانون المرئي والمسموع، بهدف وضع معايير متطورة وحديثة لتنظيم شركات الانتاج الفني وتحديد نطاق عملها وللتفريق بين العمل الفني والاعلامي، مبينا ان التركيز تم لإخراج معايير حديثة لإجازة المصنفات. (بترا)  





   أضف تعليقاً
الإسـم:
البريد الإلكتروني:
التعليق: