?
 القدس.. ومعركة الوعي .... بقلم : د. نبيل الشريف        عداوة مستترة .... بقلم : ماهر ابو طير       المبادرات الملكية أرقام ودلالات .... بقلم : بلال حسن التل        سرقوا اعمارنا ايضا .... بقلم : حسين الرواشدة       كم سفارة أغلق العرب والمسلمون انتصارا للقدس؟ .... بقلم : حهاد المنسي       "الهيبة" .. بلا هيبة وانعكاس لفكر ارهابي يلغي منطق الدولة .... بقلم : اخلاص القاضي       الملقي يزور وزارتي الداخلية والأوقاف وهيئة الاستثمار      
 للراغبين بالتبرع بصدقاتهم وزكاة اموالهم يمكنهم الاتصال برقم الجمعية الخيرية لرعاية الايتام هاتف 0795124627      

هيئة الاعلام تقوم بتعديلات في نظام رخص البث واجازة المصنفات المرئية والمسموعة

عمّان ــ صوت المواطن ــ اكد مدير عام هيئة الاعلام محمد قطيشات، ان الهيئة تعمل على تعديل نظام رخص البث واعادة البث ونظام اجازة المصنفات المرئية والمسموعة وتداولها.

وقال قطيشات في تصريح صحفي ان الاعلام الاردني اثبت انه بقدر المسؤولية، وان الاشاعات والاختلالات المهنية باتت قليلة بسبب تدفق المعلومات وعوامل التنظيم والالتزام بالمهنية، لافتا الى اهمية دور ومواقف وسائل الاعلام المحلية الوطنية ودعمها ووقوفها صفا واحدا للدفاع عن قضايا الوطن والامة المفصلية.

واضاف، ان الهدف من التعديل هو لمواكبة التطور واحداث التكنولوجيا للبث الفضائي ومواكبة تطور البث الفضائي بتقنيات oTT , IPTF وغيرها من وسائل البث عبر الانترنت، داعيا الى استمرار الجهود التطويرية والمهنية ومنح الاولوية بالاهتمام للدفاع عن قضايا الوطن.

وبين قطيشات، ان الضرورة ملحة لتعديل نظام رخص البث ليواكب التغير بقانون المرئي والمسموع المقر في 2015، وكذلك تطوير معايير فنية ومهنية لمنح الرخص للفضائيات والاذاعات، مؤكدا ان مسودة النظام تبحث موضوع الاذاعات المحلية (المجتمعية) وامكانية اعفائها من رسوم رخص البث وذلك استجابة لمطالبات المجتمع المدني والاذاعات المحلية، موضحا ان دعم انتشار الاذاعات المجتمعية يعزز من جهود اللامركزية وتنمية المجتمعات في المحافظات.

وعن نظام اجازة المصنفات، قال إن المسودة الجديدة تعمل على مواكبة التغير والتطور الذي ادخل على قانون المرئي والمسموع، بهدف وضع معايير متطورة وحديثة لتنظيم شركات الانتاج الفني وتحديد نطاق عملها وللتفريق بين العمل الفني والاعلامي، مبينا ان التركيز تم لإخراج معايير حديثة لإجازة المصنفات. (بترا)  





   أضف تعليقاً
الإسـم:
البريد الإلكتروني:
التعليق: