?
 وجبة من مطعم شهير تتسبب في طلاق امرأة متزوجة حديثاً       تجربة فنية ....تجربة فنية...تجربة فنية       المقاطعة بداية لمواجهة قرار ترمب .... بقلم : خالد الزبيدي       400 مليون دينار مال ضائع .... بقلم : عصام قضماني        توظيف المعاهدة للمزايدة .... بقلم : د. فهد الفانك        التحرّر من مأزق دعم السلع ضرورة في دول المنطقة .... بقلم : عامر ذياب التميمي       هل توقعات الطلب على النفط حقا آمنة؟ .... بقلم : د. نعمت أبو الصوف      

الفارسي: العلاقات الأردنية العُمانية متميزة

عمّان ــ صوت المواطن ــ وصف سفير سلطنة عُمان في المملكة الأردنية الهاشمية الشيخ خميس بن محمد الفارسي، العلاقات بين الأردن وبلاده بأنها "متميزة ونموذج للعلاقات العربية العربية".

وأشاد الفارسي في تصريح خاص لـلزميلة "الرأي" نشرته السبت بمناسبة العيد الوطني لبلاده، بجهد ودور جلالة الملك عبدالله الثاني لاحلال السلام والاستقرار في المنطقة، وهو الأمر الذي مكن الأردن من الاحتفاظ بمكانته.

واكد عمق العلاقات بين الأردن وعُمان وتميزها، موضحاً ان ثمة خصوصية تجمع القيادتين والشعبين الشقيقين، وما يربطهما من اخوة حميمية وتشابك متين في القيم والتراث والعادات والتقاليد السائدة.

واعرب الفارسي عن سعادته والشعب العماني الشقيق وهم يحتفلون بالمناسبة الوطنية الغالية على قلوبهم جميعا.

ولفت إلى أن خصوصية العلاقة الثنائية التي تجمع الأردن بسلطنة عُمان أثمرت تطوراً ونمواً وتعاوناً مستمراً بين البلدين في مختلف المجالات السياسية والاقتصادية والثقافية والتنموية، مشددا على ان العلاقات بين البلدين الشقيقين نموذجية.

وقال:" اننا في بلدنا الثاني الاردن سعيدون جدا بالعلاقات الاخوية المتميزة التي تربط البلدين الشقيقين بقيادة جلالة الملك عبد الله الثاني واخيه السلطان قابوس بن سعيد'، مستذكرا تاريخ العلاقات المتميزة بين البلدين الشقيقين ، والتي شملت مختلف نواحي الحياة، اضافة للنقلة النوعية المتقدمة على كافة الصعد والتي ارسى قواعدها جلالة المغفور له بإذن الله الملك الحسين بن طلال طيب الله ثراه واخيه جلالة السلطان قابوس بن سعيد – يحفظه الله- .".

واشاد بالسياسة الحكيمة لصاحبي الجلالة الملك عبد الله الثاني وأخيه حضرة السلطان قابوس بن سعيد حفظهما الله ورعاهما. وقال السفير الفارسي انه يتطلع قدما للعمل في المملكة الأردنية الهاشمية وبخاصة في ضوء تعزيز العلاقات بين البلدين مضيفا "ان العلاقات الثنائية كانت متألقة على الدوام وانها في تقدم مستمر".

وأكد ان التعاون في البلدين الشقيقين قائم في جميع المجالات فهناك لجنة مشتركة بين البلدين تجتمع دورياً لتفعيل الاتفاقيات وبروتوكولات التعاون القائمة في مجالات الاقتصادية التجارية الصحية التجارية والزراعية والبحثية وغيرها من مجالات التي ساهمت في تحقيق التنمية الاقتصادية بين البلدين الشقيقين .

وقال الفارسي إن رسالته الى الشعب الاردني تتمثل بالتأكيد على أهمية التماسك والوحدة مع القيادة الرشيدة بقيادة جلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين المعظم في ظل اوضاع الامة الصعبة التي تمر بها، وان يحافظوا على هذا البلد المعطاء العظيم الذي يشار إليه بالبنان وان يحفظ الله العلي القدير المملكة ملكا وحكومة وشعبا.

واضاف "ان احتفالنا في كل عام بهذه المناسبة العزيزة على قلوبنا تأتي كمحطة لأخذ العبر والدروس نتوقف عندها لتقييم الانجازات التي تحققت لدى السلطنة ونسعى للمزيد من انجازات النهضة المباركة والانطلاق للأفضل وهي جزء معنوي ننطلق منها للأمام.

وقال:" إن الشعوب تتخذ من أعيادها الوطنيه وقفة تستعرض فيها انجازاتها وتشحذ همها وتعيد النظر في بعض جوانب مسيرتها اذا كان ذلك ضروريا، فنحن في سلطنة عمان الشعب يقف في هذه المناسبه الوطنية مؤكدا استعداده للتضحية بالغالي والنفيس فداء لوطنه وسلطانه وحماية لمنجزاته وسيرا خلف قيادة سلطانه لتحقيق الأهداف والأولويات التي يحددها قائد مسيرته" .

وأشار إلى أن احتفالات السلطنة بعيدها الوطني تكتسب معاني ودلالات وتكتسي مشاعر نبيلة وعميقة مصحوبة بإنجازات اذات ملامح خاصة ومميزة وتتضافر كلها لتنطلق بمسيرة النهضة العمانية الحديثة بقيادة حضرة صاحب الجلالة السلطان المعظم الى آفاق أرحب، يتحقق خلالها مزيد من مشاركة المواطنين في عملية صنع القرار، ومزيد من التطلعات نحو غدا افضل ومزيد من الإسهام العماني النشط والمسؤول في العمل من اجل السلام والاستقرار في المنطقة في ظل ترحيب إقليمي ودولي واسع بهذا الإسهام وتقديره.





   أضف تعليقاً
الإسـم:
البريد الإلكتروني:
التعليق: